الحلول المتميزة المطبقة 

تحقيقاً لرسالة جمعيّة الجائزة المتمثّلة في نشر ثقافة التّميّز والإبداع في الميدان التّربويّ، ولتسليط الضوء على الحلول المتميّزة التي قام الميدان التّربويّ بتطبيقها استجابة للتّحديات التّعليميّة التي يواجهونها في الميدان، قامت جمعية الجائزة باستحداث متطلب جديد في طلبات الترشيح لجوائز التميّز التربوي لدورة عام 2023-2024 يطلب من خلاله من المتقدّمين، تقديم حل ّمميّز ومطبّق في مدارسهم، وتلقت الجمعية أكثر من 6000 حل مطبّق، خضعت جميعها للجنة تقييم متخصصة من جمعية الجائزة وممثلين من مديريات التربية والتعليم ونتج عن عملية التقييم 35 حلا مرشحاً للتبني، والتّوسّع في تطبيقه، وتعميمه على مختلف المدارس الحكوميّة في المملكة.

كلنا فخر بتربوييّنا في الميدان، وندعوكم للتعرف على هذه الحلول الـ 35 المرشحة للتبني، وقوموا بتطبيق ما ترونه مناسباً للتنفيذ في مدارسكم، لنشارك معاً في ايجاد بيئة تربويّة محفزة للابداع والتميّز لتمكين جيل المستقبل

مؤتمر التّنمية المهنيّة

الاسم: وفاء المصالحة

المديرية: الجيزة

قصة نجاح سطّرتها المعلّمة وفاء المصالحة، حيث أيقنت المعلّمة وفاء الحاجة لتعزيز الوعي في نفوس الطّلبة، وضرورة توسيع مداركهم بأهميّة سوق العمل وحاجته اليوم للتّعليم المهنيّ؛ لذا عملت على إعداد مؤتمر مهنيّ، شارك فيه عدد من مدارس البنين والبنات، وبحضور كلٍّ من: المعنيّين في الوزارة، ورئيس قسم التّخطيط في المديريّة، ومشرف التّربية المهنيّة. قدّمت كلّ مدرسة مشاركة في عدّة محاور، وأوراق عمل، واختراعات، وأعمال يدويّة فريدة من نوعها، تعنى بموضوع ” حاجة سوق العمل للتّعليم المهنيّ”. وقد كان من إحدى هذه الاختراعات المقدَّمة: (نظام للرّيّ إلكترونيّاً): يعمل النّظام على ربط التّربة بحسّاسات، مرتبطة بأجهزة الحاسوب، تستشعر رطوبة التّربة، ومدى حاجتها للرّيّ، وعليه يتمّ تشغيل مرشّات الرّيّ، بطريقة إلكترونيّة، بمجرّد استشعار الحسّاسات لحاجة التّربة للرّيّ. كان لهذه القصّة أثر، يكمن في فتح أعين التّلاميذ على أهميّة المسار المهنيّ؛ ممّا يمنحهم نظرة متفائلة للالتحاق بالفروع المهنيّة في المستقبل، ويفتح الأبواب لوظائف جديدة في سوق العمل؛ وبهذا يخفّف ظاهرة شائكة، يعاني منها المجتمع، وهي ظاهرة “البطالة”.

مبادرة حديقة ألعاب لروضة المدرسة

الاسم: عندا الشموط

المديرية: الجيزة

من وحي المعاناة تولد الأفكار، هكذا ولدت فكرة المعلّمة عندا الشموط (مبادرة ألعابي)، عندما رأت أنّ أطفال روضتها يفتقرون لحديقة ألعاب منذ 8 سنوات؛ نظراً لضعف إمكانيّات الرّوضة، ووقوعها في منطقة صحراويّة نائية؛ ممّا يصعّب على الأهالي أخذ أطفالهم للمنتزّهات، لبعد المسافة والتّكاليف المرتفعة، وهذا دفع المعلّمة للتّفكير بالمجتمع المحلّيّ لتبني فكرتها؛ إذ تواصلت مع مؤسّسة خاصّة لتتطوّع مشكورة بعمل حديقة للأطفال، بالتّعاون مع البلديّة، وذلك بتأمينها بالألعاب، وزراعتها بالأشجار، إضافةً للرّسم على الجدران، حتى يُدخل جمال ألونها قلوب أطفالنا فرحاً بها. ولأنّ الطّفولة تعني الفرح والنّقاء والصّفاء والنّظر إلى الدنيا، بعيون جميلة، غدت فرحتهم تُرسَم على وجوههم.

إنشاء غرفة مصادر في المدرسة؛ لدعم التّعلم الإلكترونيّ، والتّعلّم المدمج، وتوفير مصادر التّكنولوجيا المختلفة

الاسم: بيان جرادات

المديرية: قصبة اربد

نظراً للحاجة الملحّة اليوم للتّعليم المدمج (الإلكترونيّ) داخل المدارس، والمصادر، إلّا أنّ ضعف المهارات التّكنولوجيّة لدى المعلّمات، ومحدوديّة الإمكانات، كانت تحدّ من إمكانيّة نجاحه؛ لذا أيقنت المعلّمة بيان جرادات أنّ الحاجة للقيام بمبادرتها قد آن آوانها، فأطلقت مبادرة لإنشاء غرفة مصادر داخل مدرستها، لدعم التّعلم الإلكترونيّ، والتّعلّم المدمج،  وتوفير مصادر التّكنولوجيا المختلفة.

كان التّوجه للمجتمع المحلّيّ هو الخيار الأوّل للمعلمة بيان، حيث عقدت أجتماعاً مع مجلس الأمّهات، ورئيس المجلس التّطويريّ؛ لبحث سبل الدّعم. وقد تمّ  تقديم الدّعم، بتوفير شاشة ذكيّة داخل الغرفة، تمّ تدريبها والمعلّمات على كيفيّة استخدامها، وربط الإنترنت بها.

كان لهذه المبادرة أثر في زيادة استراتيجيّة التّعلّم المدمج، وتفعيل أنشطة تعليميّة، تصبّ في مصلحة الطّالب، كزيادة الدّروس المحوسبة، والأنشطة التّكنولوجيّة لدى جميع الصّفوف في مختلف الموادّ، حيث تمّ تفعيل “الباركود” في الكتب المدرسيّة؛ ممّا جذب انتباه الطّلبة، وزاد اهتمامهم، من خلال عرض العروض التّوضيحيّة من “اليوتيوب”،  والمواقع التّعليميّة الأخرى.

بنك المعلومات في النّحو

الاسم: مأمون الوردات

المديرية: معان

لم يتوانَ المعلّم مأمون الوردات عن بذل قصارى جهده، لتطبيق مبادرة، تستهدف جميع الطّلّاب والطّالبات في الأردنّ؛ لتساهم  في علاج مشكلة الضّعف العامّ بقواعد اللغة العربيّة لديهم، حيث قام بإنشاء بنكٍ للمعلومات في النّحو، وهي عبارة عن مسابقة، يحضرها جميع المدارس المشارِكة، يُستخدَم فيها نظام وبرمجيّة خاصّة، معدّة من قبل لجنة التّحكيم، حيث يقوم أستاذ اللغة العربيّة بطرح الأسئلة بأسلوب إعلاميّ ضمن البرمجيّة، تتنافس فيها المدارس وفقاً لمجموعات، على عدّة مراحل، ضمن مناهج اللغة العربيّة :

المرحلة الاولى : من الرابع إلى السّابع.

المرحلة الثّانية : الثّامن والتّاسع والعاشر.

المرحلة الثّالثة :الأوّل ثانوي والثاني ثانوي.

تتمّ بعد ذلك مرحلة التّصفيات في قاعة، معدّة خصّيصاً لهذه المبادرات.

ساعدت مبادرته على كسر حاجز الخوف عند الطّلبة، وأوجدت وسائل تعليميّة جديدة “لا صفيّة”،

كما تفعّل دور معلّم اللغة العربيّة، ناهيك عن تحفيزها المدارس، وتوجيههم بطريقة علّميّة وشيّقة؛ للوصول إلى نتائج مرجوّة.

مسابقة حفظ عناصر الجدول الدّوريّ

الاسم: منال أبو جمعة

المديرية: المفرق

مبادرة المعلّمة منال أبو جمعة تعنى بمادة العلوم؛ لزيادة دافعيّة الطّلبة لدراستها، بأسلوب شيّق، حيث عملت منال على تنفيذ عدّة أفكار؛ فمثلاً عملت على إعداد مسابقة  للطّالبات؛ لتساعدهنّ على حفظ الجدول الدّوريّ، والإعلان عن أسماء الفائزات خلال الإذاعة المدرسيّة؛ ممّا يحمّس باقي الطّالبات على المشاركة في المسابقة، كما فعّلت مختبر العلوم بتزويده بالموادّ والأدوات اللازمة، وشكّلت لجنة؛ لتقوم بالمحافطة على المختبر، وتنظيفه، وترتيبه، بشكل دوريّ، وذلك بإشراك الطّالبات، كلّ حسب مهاراتها، بتصميم وسائل، ومنشورات مختلفة للمختبر.

كما كان لعرض التّجارب الكيميائيّة، والفيزيائيّة، بأسلوب شيّق، خلال المعرض العلميّ، بإقامة فقرة حماسيّة للطّالبات.

لم تغفل المعلّمة امل عن أهميّة دمج التّكنولوجيا في مبادرتها؛ لنظرا لأهميّتها. لقد حقّقت كلّ تلك الإجراءات الأثر المرجوّ في زيادة دافعيّة الطّلبة؛ لتعلّم مادّة العلوم .

“مبادرة “العبها نظافة

الاسم: أسيل الطروانة

المديرية: الكرك

إذا كنت تعاني من مشكلة تراكم النّفايات في ساحة المدرسة، بعد فترة الاستراحة، فهذه الفكرة الملهمة لك “العبها نظافة”، المُنفَّذة من قبل المعلّمة أسيل الطروانة:

لعبتها المعلّمة أسيل؛ لتحقق غايتيين معاً:  أولاً: تشجيع الطّلّاب على تنظيف السّاحة، بعد الانتهاء من فترة الاستراحة، بأسلوب ممتع وشيّق. ثانياً: تعزيز قيمة المحافظة على النّظافة، وذلك من خلال عمل سلّات نفايات، على شكل كرة القدم، وكرة السّلّة؛ مما يشجّع الطّلبة على فكرة رمي النّفايات داخل السّلّات، عن طريق اللعب.

لعبة “السّلّم والثّعبان” في المُرَكَّبات العضويّة

الاسم: ازدهار المكاوي

المديرية: القويسمة

دائماً ما يبدع معلَمونا في إيجاد حلولاً للمشكلات التي تواجههم، وهذا ما حدث مع المعلّمة ازدهار المكاوي، التي أوجدت حلاًّ للمشكلة التي تعاني منها الطّالبات، في التّمييز بين المركّبات العضويّة، من حيث المجموعة الوظيفيّة التي تميّز كلّ مركب، وذلك عن طريق إدخال اللعب في التّعليم، حيث أحضرت ازدهار لعبة “السّلّم والثّعبان”، وصمّمت عليها فكرتها، بالتّعاون مع المعلّمة مشرفة الحاسوب. قامت بداية بإعطاء حصّة تمهيديّة، ثم تمّ إجراء الاختبار للطّالبات، وحصر النّتائج الأوليّة، وبعد تطبيق اللعبة، أجرت اختباراً ثانياً، حيث لاقت الفكرة استحساناً كبيراً من الطّالبات، إضافةً إلى التّحسّن الملحوظ الذي بدا ذلك جليّاً، بنتائج الاختبار المعدّ بعد تنفيذ اللعبة؛ لتحقّق الهدف المرجوّ منها، حيث أصبح بمقدور الطّالبات تمييز المُرَكَّبات العضويّة.

مبادرة لا للغياب (حضوري سر تميزي)

الاسم: إيمان أبوغالي

المديرية: قصبة عمان

لاحظت المعملّة إيمان أبوغالي زيادة في نسبة الغياب الطّالبات، بشكل غير مبرَّر؛ لذا أوجدت مسابقة للحدّ من هذه المشكلة: “حضوري سرّ تميّزي”، وذلك بنشر إعلانات في الصّفوف، وبتحفيز المعلّمات والمرشدة للطّالبات، ورصد الغيابات شهريّاً، على أن يتمّ تكريم الطّالبات اللواتي لم يغبن، بشهادات تقدير في نهاية العام، حيث حفّز التّكريم  الطّالبات على الالتزام بالحضور، و قلّل من نسبة الغياب.

“مباردة “الحكواتي الصّغير

الاسم: سوسن كتع

المديرية: عين الباشا

جائحة كورونا، وما ترتّب عليها من آثار سلبيّة على التّحصيل العلميّ للطّلبة، من ضعف في القراءة والكتابة، وخاصّة لدى طلبة الصّفوف الثّلاثة الأولى؛ لهذا عملت المعلّمة سوسن كتع على إطلاق مبادرة الحكواتي الصّغير”، تمثّلت بإنشاء مجموعات “الواتس اب” و”الفيس بوك”، وتمّ تصميم مكتبة إلكترونية بإضافة عمود pdf  على لوح “البادلت”، تحوي قصصاً متنوّعة، على شكل مشاركات مجتمعيّة، وتفعيل التّعليقات؛ لتقديم التّغذية الرّاجعة، مع إضافة أسئلة عن القيم المستخلصة من القصص المقروءة.

ساهمت المبادرة في تنمية الخيال والإبداع لدى الطّلبة، وتحسين مهارات النّطق، ومخارج الأصوات، وتنمية مهارات الاستماع لديهم، وزيادة الانتباه، وقدرتهم على التّركيز، وغرس حب القراءة لدى الطّلبة.

عمل أفلام كرتونيّة تعليميّة، أقوم بها بالرّسم، والتّحريك، والتّسجيل الصّوتيّ.

الاسم: علا مومني

المديرية: لواء ماركا

وظّفت المعلّمة علا مومني مهاراتها، بالتّسجيل، والرّسم، واستخدام مواقع التّواصل الاجتماعيّ في علاج مشكلة، يعاني منها الطّلبة، في فهم درس الأحياء، لصف التّاسع بعنوان “العصبونات”، كون الرّسومات في الكتاب غير كافية لتوصيل المعلومة؛ لذا عملت المعلّمة علا بإعداد فيديوهات، لشرح الدّرس عن طريق الرّسم الثّنائيّ والثّلاثيّ للشّخصيّات، وكتابة السيناريو، وتوظيف عمليّات “الانميشن” و”مونتاج”، وتسجيل الصّوت؛ مما انعكس الأثر على الطّلبة بوصول المعلومة بشكل أسرع وأسهل، وبطريقة مشوّقة في نفس الوقت.

استفاد من هذه الفيديوهات عدد كبير من الطّلبة، من داخل الأردنّ وخارجه.

تفعيل مسرح الدّمى في تقديم المعلومة

الاسم: رويدة البزايعة

المديرية: البتراء

ابتكار ما هو جديد للخروج من الرّوتين والجمود اليوميّ للحصص داخل الغرفة الصّفيّة، هو ما سعت إليه المعلّمة رويدة البزايعةعند قيامها بمبادرة (تفعيل مسرح الدّمى في تقديم المعلومة)، حيث عملت على الاتّفاق مع مصمّم مسرح الدّمى؛ للقيام بتجهيزه على نفقتها الخاصّة، واستغلال حصص النّشاط في إنتاج أشكالا ورسمها ملوّنةً؛ لتزيين المسرح وإضفاء نوع من الجمال لواجهة المسرح. لقد تمّ إعطاء دروس تعليميّة من خلال مسرح الدّمى، وتمّ نشر الدّروس عبر مواقع التّواصل الاجتماعيّ؛ لتعمّ الفائدة على الجميع. لاقت المبادرة قبولاً من قبل الطّلبة، وعادت بأثر إيجابيّ عليهم، حيث كسرت الجمود والخجل لدى بعض الطّلبة، من خلال المشاركة الفاعلة؛ ممّا أكسبهم عادات وسلوكات وقيماً إيجابيّة، مثل المشاركة والتّنافس والانضباط والتّنظيم وحسن الاستماع .

استديو التّصوير

الاسم: هيا القضاة

المديرية: المزار الجنوبي

 لأنّ اللحظات الجميلة مع الأصدقاء تبقى محفورة بأذهاننا، وخاصّة مع أصدقاء المدرسة؛ لذا عملت المعلّمة هيا القضاة على إنشاء استديو التّصوير؛ لإيجاد مكان يحفّز الطّلبة على إطلاق مواهبهم إبداعاتهم بالتّصوير، وليتمكّنوا من التقاط الصّور التّذكاريّة فيه. حرصت المعلّمة هيا على إضفاء التّراث العربيّ الأصيل على طابع المكان، فقد وفّرت داخل الاستديو الأدوات التّراثيّة، واللباس التّراثيّ؛ ليخدم منهاج الاجتماعيّات، وتمّ إعادة تدوير الأوراق لعمل مجسّم العلم الأردنيّ، فأصبح المكان بيئة جاذبة ومحفّزة، بعد أن كان يخلو من الحيويّة، وتم استخدامه من قبل الطّلبة؛ لأخذ الصّور التّذكاريّة فيه، ولاسيّما تخريج رياض الأطفال بل أصبح مكاناً مخصّصاً للاحتفالات الرّسميّة الذي ساهم بزيادة الإقبال من الأهل والمجتمع المحلّيّ للمشاركة مع أطفالهم لجماليّته.

إعادة تدوير بقايا الأخشاب في المشاغل الصّناعية لتصميم وسائل تعليمية وألعاب

الاسم: رائد العقايلة

المديرية: المفرق

أوجد المعلّم رائد العقايلة حلاً مبتكراَ؛ للاستفادة من بقايا الأخشاب المتراكمة، من تدريب الطّلبة على المهارات الأدائيّة في المدرسة الصناعيّة، فبدلا من رمي الأخشاب التّالفة أو حرقها أو بيعها بأسعار زهيدة، قام المعلّم رائد على الاستفادة منها بشكل أو بآخر؛ لتوفير وسائل تعليميّة ممكن للطّلبة الاستفادة منها. فقد قام بإجراء دراسة حول المشكلة، وجمع آراء الطّلبة حولها، من خلال إعداد استبانة، ونشرها داخل المدرسة و خارجها، ثمّ البحث باستخدام الإنترنت عن طرقٍ للاستفادة من هذه الاخشاب لعمليات التّصنيع، وكيفيّة التّقليل من هدرها، والبحث عن وسائل تعليميّة مدمجة في المناهج الدّراسيّة قابلة للتّنفيذ في المشغل باستخدام الأخشاب، بعدها قام الطّلبة بالتّصميم للوسائل ثم التّجريب والتّقييم. كان الحلّ مبتكراً في تقليل التّكلفة العالية من تصنيع الوسائل التّعليميّة، ورفع درجة وعي الطّلّاب بأهميّة عمليات التّدوير من بقايا المخلّفات، وتنمية مهارة الطّلّاب المعرفيّة والمهاريّة.

إنشاء حديقة مروج الخير

الاسم: ميساء العسيلي

المديرية:لواء الجامعة

ملكية الحل : نسرين خالد الكيلاني د.عوده ابو ريشه هيئة الطاقة الذريه تيسير أبو عرابي

بعد قضاء الطّلبة فترة طويلة في االدّراسة، يحتاجون إلى وقتتٍ من الاستراحة؛ للعب، والأكل، وممارسة النّشاطات المختلفة، فحديقة المدرسة هي المكان الأنسب لقضاء الاستراحة فيها، ونظراً لذلك أدركت المعلمة ميساء العسيلي حاجة مدرستها لحديقة مدرسيّة؛ لذا عملت بالتّعاون مع المجتمع المحلّيّ كلٌّ حسب اختصاصه بزراعة المنطقة التّرابيّة والمساحات غير المستغلّة وتنظيفها، ومتابعة الصّيانة العامّة فيها؛لتتحوّل إلى حديقة مدرسة جميلة، تزهو بألوان الأزهار الجذّابة، واستثمارها في تطبيق الانشطة المنهجيّة واللامنهجيّة.

المكتبة الإنتاجيّة

الاسم: ابتسام أبو مرعي، شادن المصري، فاطمة منصور

المديرية: لواء سحاب

نتيجةً لاضطرار الطّلبة لقطع الشّارع، والذّهاب لشراء المستلزمات المدرسيّة من الأماكن المجاورة للمدرسة، إضافةً لارتفاع أسعارها، فقد عملت كلّ من المعلّمات ( ابتسام أبو مرعي، شادن المصري، فاطمة منصور) بالتّعاون مع فريق العمل التّطوعيّ على إنشاء المكتبة الإنتاجيّة، وهي عبارة عن مكتبة داخل المدرسة، تحتوي على المستلزمات للطّلبة، كالقرطاسيّة، والأدوات، ويتمّ بيعها للطّلبة داخل المدرسة، وبأسعار رمزيّة؛ ليعود جزء من ريع المشروع للمدرسة، وجزء آخر لمساعدة الطّلبة. و بعد فوز المشروع بمسابقة منظّمة من قبل “مبادرة مدرستي”، قامت “مبادرة مدرستي” بتمويل المشروع بالتّجهيزات اللازمة، مثل طابعة، جهاز تغليف، قرطاسيّة، إلخ)

عمل مرسم للمدرسة

الاسم: أماني الحراحشة

المديرية: جرش

عمل مرسم للمدرسة ممارسة فضلى عندما تكون البيئة المدرسيّة داعمة ومحفّزة للإبداع، تصبح المدرسة المكان الذي يطلق فيه الطّلبة عنان مواهبهم وإبداعاتهم، هذا ما أدركته المعلّمة أماني الحراحشة؛ بتنفيذها مشروع (مرسم الموهبة، والفن المبحث التّكامليّ)، وبالتّعاون مع المجتمع المحلّيّ والطّلبة، مستغلّين الأثاث المستعمل من الخزائن وطاولات، إلخ . لقد بات كلٌّ من الطّلبة، والمعلّمات، وحتى أولياء الأمور يمارسون موهبة الرّسم والفن؛ ممّا ساعد أيضاً في صقل مواهب الطّلبة .

غرفة أنا أستطيع للإبداع والابتكار

الاسم: هند السرحان

المديرية: البادية الشمالية الغربية

ملكية الحل : ليث الخطيب

تمّ إنشاء هذه الغرفة لتنمية مواهب الطّلبة المختلفة، وتنمية ريادة الأعمال للطلبة، من خلال استحداث أكثر من ركن داخل هذه الغرفة، مثل ركن “الروبوت” لتنمية موهبة التّصميم والبرمجة والذّكاء الاصطناعيّ، ركن إعادة التّدوير كمبادرات؛ لتعود بالنّفع على الطّالب والبيئة المحيطة، وأيضاً ركن الحوار والفنون؛ لتنمية موهبة الكتابة، والمناظرة، وأدبيّات الحوار، والعمل المسرحيّ والرّسم؛ ممّا ينعكس الأثر على الطّلبة المعنيّين من كافّة المراحل من صفوف مختلفة، بصقل شخصيّة الطّالب، وتنمية الموهبة الموجوده لديه، حيث تركت أثراً علی ازدیاد التّحصيل العلميّ عند الطّلّاب، وأصبح الطّالب قادراً على التّواصل محبّاً لمدرسته.

تحسين مستوى القراءة لدى طلبة الصّفّ الثّالث أثناء العطلة بين الفصلين

الاسم: هند المجالي

المديرية: القصر

نظراً للصّعوبة التي يواجهها الطّلبة في الصّفّ الثّالث في مهارة القراءة، أوجدت المعلّمة هند المجالي حلاً لعلاج هذه المشكلة لديهم، ولكن بطريقة ممتعة، وتناسب المرحلة العمريّة والنّمائيّة لديهم؛ فتقوم هند على التّواصل مع طلبتها عبر (الواتس اب والهاتف)، لمتابعة القراءة مع طلبتها خارج أوقات الدّوام (عطلة ما بين الفصلين)، حيث اختارت لهم عدداً مشوّقاً من القصص، يقوم الطّالب بقراءتها، و تلخصيها، وتصوير فيديو يتحدث بشكل علنيّ عنها، ومن ثمّ منحهم شهادات تقديريّة وجوائز؛ لزيادة حماسهم للفكرة. لاقت الفكرة قبولاً من قبل أولياء أمورهم، كما شارك بهذه المبادرة طلّاب من مدارس مختلفة .

توظيف برنامج الواقع المعزّز / بيئتي مختبري

الاسم: سهى العوران

المديرية: الطفيلة

كانت مشكلة عدم توفّر مختبر للقيام بالتّجارب العمليّة، وضيق مساحة الصّفوف؛ ممّا يستصعب على المعلّمة سهى العوران بأن تشرح الحصّة بشكل ميسّر للطالبات، وهذا دفعها إلى البحث عن مكان لتطبيق الحصص، فكان في المدرسة مختبر مغلق، ولا يتوفّر فيه قيمة مختبر؛ فطلبت من المديرة بأن تكون قيمة للمختبر، حيث قامت بتنظيف المختبر وصيانته وإحضار جهاز DATA SHOW حاسوب من المنزل. وقد وفّرت مبادرتها توفير بيئة حاضنة، وداعمة لتطوير التّجارب وابتكارها، وأصبحت الطّالبات متعلّمات للحياه، مستقصيات عن المعرفة.

مدرستنا نواة للإبداع والتّغيّر

الاسم: أماني عفيفي

المديرية: الرمثا

دائما الحاجة لخلق جوِّ من التّحدّي، والرفاه النّفسيّ للطّلبة، وشخذ طاقاتهملما هو مفيد داخل الصف وخارجة، من أولويّات المعلّمين تجاه طلبتهم؛ لإبعادهم عن الرّوتين، وتعزيز حبّ المدرسة لديهم، فالبدء بالتّفكير باستغلال مساحة فارغة، والعمل على إصلاحها وترميمها، وجلب ما يلزم لتغدو الحديقة مزدهرة، وتضجّ بالحياة، هو ما قامت عليه المعلّمة أماني عفيفي، فقد ضمّت الحديقة جانباًترفيهيّاً، وآخر تعليميّاً، كاِحتوائها على ركن للرّسم، والشطرنج، وغيرها من الألعاب التّعليميّة التي تسهم في تنمية قدراتهم العقليّة، والنّفسيّة، إضافةً إلى جماليّة المكان، واستثماره في الأنشطة الطّلّابيّة المختلفة.

مبادرة فليكن منكم التّغيير

الاسم: سناء التيهي

المديرية: القصر

الدّور النّفسيّ والإرشاديّ داخل المدرسة بتقديم النّصائح التّربويّة للطّلبة، ومساعدتهم على تحسين مستواهم الأكاديميّ، والرّفع من دافعيتهم نحو التّعلّم، متطلّب أساسيّ؛ لذا ونظراً لغياب المرشدة التّربويّة داخل المدرسة، عملت المعلّمة سناء التيهي على تقديم المساندة للطّلبة،ضمن الحدّ المسموح به كمعلّمة، من خلال مبادرة ( فليكن منكم التّغيير/ لجنة الدّعم النّفسيّ)، بالتّعاون مع إدارة المدرسة، وعدد من المعلّمات، وذلك بإنشاء لجنة تقوم على دراسة مشكلات الطّالبات واحتياجاتهنّ، وتقديم الدّعم لهنّ بالتّوجيه والنّصح والمشورة.

مشروع الجدار التّفاعليّ

الاسم: دعاء المراعية

المديرية: معان

لم يتوانَ تربويونا عن تقديم حلولهم المثلى، فقد عملت المعلّمة دعاء المراعية على ابتكار حلّ أمثل ، يعنى بتحويل جدار السّاحة المدرسيّة إلى جدار تفاعليّ، يحتوي على عدّة ألعاب ترفيهيّة وتعليميةـ توفّر للطّلبة الاستمتاع، والانتفاع، واستغلال أوقات الفراغ؛ للممارسة هذه الألعاب، بما يحقّق الفائدة لهم، ومنها لعبة التّطابق للوحات الإرشاديّة المتشابهةـ ولأحرف اللغة الإنجليزيّة الصّغيرة والكبيرة، ولعبة السّلّم والحيّة؛ لتعزيز مهارة العمليّات الحسابيّة للطّلبة. وبهذه الفكرة النّيّرة بات الطّلبة يستمتعون بفترات الاستراحة بألعاب ممتعة، واستغلال أمثل للوقت بما هو مفيد ومسلٍ .

مشروع عيادة اللغة الإنجليزيّة؛ بهدف تنمية مهارات الطّالبات الضّعيفات في اللغة الإنجليزيّة English Clinic

الاسم: أمل قطيري

المديرية: الزرقاء الأولى

عيادة اللغة الإنجليزيّة جاءت المعلّمة أمل القطيري بها؛ لتعالج تحدّيات كبيرة، يواجهها الطّلبة في مهارات اللغة الإنجليزيّة ( الاستماع، القراءة، المحادثة، الكتابة) باستخدام الموارد الرّقميّة والماديّة. فعملت على استغلال إحدى الغرف، وقامت بتسميتها “عيادة اللغة الإنجليزيّة”، فبدخول الطّلبة لهذه العيادة تتمّ متابعتهم من خلال خطط علاجيّة؛ لكسر حاجز الخوف، وتعزّز ثقتهم بأنفسهم، وتكسبهم مهارات قياديّة.و تحتوي العيادة على وسائل تعليميّة مقدّمة من المجتمع المحلّي، مثل ( جهاز عرض، شاشة، أجهزة حاسوب، مسرح الدّمى، ألعاب تعليميّة وتفاعليّة إلكترونيّة، ركن خاص بالقراءة،إلخ)؛ ممّا انعكس أثر هذا الحلّ على الطّلبة بتحقّق التّمايز، ودعم أنماط التّعلّم المختلفة، بالإضافة إلى التّعلّم بطرق ممتعة ومبتكرة.

شيك الالتزام

الاسم: هديل السّطري

المديرية: لواء ناعور

عندما يقرع الجرس يجري الطّلبة للدّخول والخروج بشكل عشوائيّ، وخاصّة لطلبة الصّفوف الأولى، وتدافعم، ممّا قد يتسبّب بحوادث تمسّ سلامة الطّلبة؛ لهذا عملت المعلّمة هديل السّطري على إنشاء كوخ الالتزام، وهو كوخ يدخل الطّلبة فيه واحداً تلو الآخر، ويوقّع على “شيك الالتزام” وهو عبارة عن معاهدة سلوكيّة؛ لضمان ديمومة الممارسات السّلوكيّة المرغوب فيها، بحيث يتمّ إعطاء الطّالب الأكثر التزاماً شيكاً، يصرفه من مقصف المدرسة. فبهذه الفكرة الملهمة حفّزت الطّلبة؛ ليكونوا أكثر انتظاماً وانضباطاً.

قناة تعليميّة بطريقة ممتعة ومشوّقة تفيد مرحلة رياض الأطفال

الاسم: شفاء السرحان

المديرية:البادية الشمالية الشرقية

لأنّ طالب اليوم ليس كطالب الأمس في ظلّ التّطوّر التّكنولوجيّ السّريع المتنامي، وبدلاً من أن نجعل الآثار السّلبيّة للتكنولوجيا تطغى على إيجابيّاتها، أقدمت المعلّمة شفاء السرحان على إنشاء قناة تعليميّة لمرحلة رياض الأطفال، فبدلاً من أن يقضي الطفل وقته باللعب على الهاتف، يمكنه الاستفادة من هذه القناة التّعليميّة التي توفّر محتوى وفيديوهاتمنفذّة من قبل المعلّمة وطلبتها، ولكن بأساليب ممتعة وشيّقة، بعيداً عن الأساليب التّقليديّة الرّوتينيّة.

حديقة مروريّة تعليميّة

الاسم: إيناس مقدادي

المديرية:بني عبيد

دائماً ما يعاني الطّلبة، وخاصّةً المراحل الأولى، من صعوبة قطع الطّريق؛ لذا قرّرت المعلّمة إيناس مقدادي وزميلاتها بتصمم حديقة مروريّة مصغّرة لتدريب الطّلبة على قواعد السّلامة المروريّة، وتعريفهم بدلالات إشارات المرور، من خلال التّطبيق العمليّ، كما وقامت المعلّمة بالتّنسيق مع المعنيّين في دائرة السّير لتنفيذ ورشات تعليميّة متعلّقة بقواعد السّلامة. فبهذه الحديقة المروريّة المدرسيّة، والإجراءات المصاحبة الأخرى، عزّزت مفاهيم الأمن والسّلامة للطّلبة عند الدخول والخروج من المدرسة .

تنظيم فريق “الإلكترونيّون الصّغار” في المدرسه من جميع المراحل المدرسيّة

الاسم: لنا شقيرات

المديرية: قصبة اربد

ملكية الحل : ماجدة الجراح

إيماناً من المعلّمة لنا شقيرات على دمج التّكنولوجيا في التّعليم، وعلى ضرورة إعداد الطّلبة مبتكرين لمستقبل سريع التّغيير، ومجهول المعالم، وتسليط الضّوء على الجانب الإيجابيّ للتّكنولوجيا، دفعها ذلك لتأسيس فريق طلابيّ بمسمّى “الإلكترونيّون الصّغار”، من صفوف مختلفة، يضمّطلبة لديهم الشّغف في استخدام التّكنولوجيا، وتدريبهم على learning app ، وعدة تطبيقات أكسبتهم المعرفة، والقدرات الضّروريّة للنّجاح في الأداء الرّقميّ، تمثّل ذلك باستخدام الألعاب التّعليميّة الرّقميّة، كونها من أكثر الطّرق متعة وفعاليّة، في توصيل المعرفة للطّلبة، وترسيخها في أذهانهم، و على الصّعيد الآخر، يتحوّل دور الطّالب من متلقٍ للمعرفة ليصبح نموذجاً للمتعلّم النّشط، وصاحب دور فعّال في العمليّة التّعليميّة.

مختبر قمره التّقنيّGAMRH

الاسم: روابي الزويدين

المديرية: الزرقاء الأولى

عدم القدرة على توفير وسائل تعليميّة فاعلة للموادّ ( التّربية الإسلاميّة، اللغة العربيّة، الرّياضيّات، التّاريخ ، الجغرافيا)، وفي بعض الاحيان لا تستطيع المعلّمات على استخدام استراتيجيّات التّعلّم النّشط لمشاريع التّعلّم التّعاونيّ،لصعوبة تحريك المقاعد، وتوفير الأدوات في الغرفة الصّفيّة، بالإضافة إلى صعوبة استخدام أدوات التّكنولوجيا في التّعلّم، وعدم توفّر مكان مناسب للاحتفاظ بالوسائل التّعليميّة، وكلّ هذه الاسباب دفعت المعلّمة روابي الزويدين على إنشاء مختبر قمره التّقنيّ GAMRH ، الذي ساهم بخلق بيئة تعليميّة جديدة بالنّسبة للمعلّمة والطّالبات في أن واحد، وداعمة لاستراتيجيّات التّدريس الحديثة؛ ممّا ساعد المعلّمة على شرح المفاهيم المركّبة من الدّرس بسهولة ويسر، من خلال تحويل مختبر الكيمياء إلى مكان للتّعلّم النّشط، من خلال تزويده بكافّة الأجهزة التّكنولوجيّة الماديّة؛ ليتحوّل إلى معمل تكنولوجيّ تفاعليّ، يحقّق تعلّماً نشطاً.

المختبر الذّكيّ

الاسم: سهير الخوالدة

المديرية: جرش

لا شكّ بأنّ التّعليم الرّقميّ قد أثبت فعاليّته، وتأثيره إيجاباً على مستوى فهم الطّلبة للموادّ العلميّة. هذا ما لاحظته المعلّمة سهير الخوالدة من خلال تبنّي فكرة والتي تتمثّل بمبادرة بعنوان “المختبر الذّكي”، وهي عبارة عن منصّة، تحوي دروساً شارحة وتفاعليّة ، حيث يمكن للطّلّاب الاستفادة منها، وفهم أهمّ المصطلحات العلميّة بأسلوب ممتع، ويحاكي حبّ الفضول الكامن لديهم، من خلال دمج التّعلّم مع اللعب والمتعة، وربطه مع ممارساتنا وأنشطتنا اليوميّة، والذي بدوره يعمّق فهم هذه المصطلحات العلميّة المجرّدة لدى الطّلبة بطريقة علميّة ممتعة.

مؤتمر الحدّ من إطلاق العيارات النّاريّة ،عنوان المؤتمر “كفى إلى متى؟”

الاسم: فراس بطاينه

المديرية: قصبة اربد

كم من روح خسرناها حتى الآن بسبب العيارات النّاريّة الطائشة في الأفراح، وحفلات التّخرّج؟ “مؤتمر الحدّ من إطلاق العيارات النّاريّة بعنوان “يكفي إلى متى” مبادرة قام بإطلاقها المعلّم فراس البطانية، بعد أن لاحظ الزّيادة الكبيرة لظاهرة إطلاق العيارات النّاريّة في الأفراح، وحفلات التّخرّج، والتي تسبّبت في إزهاق الكثير من الأرواح البريئة، حيث قام المعلّم فراس بإطلاق المؤتمر الذي احتوى على فعاليّات متعدّدة، ومنها العمل المسرحيّ، والنّدوات الثّقافيّة، واللقاءات مع متخصّصين في المجال الدّينيّ والعشائريّ، بالإضافة إلى الدّور القانويّ والاجتماعيّ؛ لتسليط الضّوء على أهميّة الحدّ من هذه الظّاهرة، والتّغلّب عليها، وزيادة وعي الطّلّاب، وأولياء الأمور؛ ليكون كلّ واحد منّا مسؤولاً عن التّوعية بهذه المخاطر.

مؤتمر الأمم المتّحدة المصغّر

الاسم: نانسي أبو جابر

المديرية: لواء الجامعة

هل تخيّلت يوماً أن تشارك في مؤتمر الأمم المتّحدة، وتناقش قضايا عالميّة؟ المعلّمة نانسي عصام أبو جابر جعلت هذا الحلم حقيقة لطّلّابها، حيث بادرت بإطلاق فعاليّات مؤتمر الأمم المتّحدة المصغّر لطلّاب مدرستها؛ ليناقشوا فيه أهمّ القضايا المحلّيّة، والعالميّة المهمّة، وباستخدام اللغة العربيّة الفصيحة ، لتعزّز بذلك مهارات البحث والتّفاوض والمناقشة لدى الطّلّاب، وإكسابهم مهارات التّحليل، والبحث؛ ليجدوا الحلّ الأمثل للقضيّة التي تتم مناقشتها، ممّا انعكس إيجاباً على تطوّر مستوى إجادة الطّلبة للغة العربيّة، وثقتهم بأنفسهم، ونمت قدرتهم على النّقاش، والتّحليل، واحترام رأي الآخر، وأصبح الطّلّاب يتنافسون على المشاركة في هذه المؤتمرات.

فريق عمل لصيانة دوريّة للمدرسة

الاسم: وصال الزيادنة

المديرية: جرش

اثاث مدرسيّ متهالك، وموارد ماليّة محدودة، تحدّيات كثيرة واجهت المعلّمة وصال الزيادنة في مدرستها، عندما لاحظت تكدّس الأثاث المدرسيّ الذي يحتاج إلى صيانة في مستودعات المدرسة، وبمعاينة بسيطة، وجدت أنّ صيانة هذا الأثاث لا يحتاج إلى الكثير من الجهد، وأنّ معرفة بسيطة بأساسيّات الصّيانة العامّة قد يكفي لاستصلاح هذا الأثاث، واستخدامه من جديد. قامت المعلّمة وصال بالبدء بتنفيذ مبادرتها، من خلال وضع خطّة عمل محكمة ومنظّمة، حيث بدأت أولاً باكتساب المعرفة والخبرة بأساسيّات صيانة الأثاث المدرسيّ، بالتّعاون مع مدرسة القابسي الثّانويّة للبنين، ولتعزيز انتماء الطّالبات لمدرستهنّ، والمحافظة على ممتلكاتها، قامت بتشكيل فريق من الطّالبات؛ ليتعلّمن أسس الصّيانة الأساسيّة لأثاث المدرسة، وبعد اكتسابهم المعرفة المطلوبة قمن، وبعمل جماعيّ، بصيانة كلّ الأثاث المدرسيّ المكدّس في المستودعات، وجعله صالحاً للاستخدام مرّة أخرى، وبذلك ساهمن في تقليل تكاليف الصّيانة الباهظة، وتوفير الموارد الأساسيّة لمدرستهنّ.

صف الفرح

الاسم: هناء أبورمان

المديرية: عين الباشا

صفّ الفرح! حلّ مبتكر خرجت به المديرة هناء أبو رمان؛ لحلّ مشكلة انتظار طلبة رياض الأطفال لأخوتهم في الصّفوف الأساسيّة والثّانويّة، فبدلاً من إبقائهم جالسين في السّاحات أو الممرّات أو الشارع، وتعرّضهم لأيّ مخاطر ممكنة أثناء الانتظار، قامت المديرة هناء بتخصيص غرفة صفّيّة؛ لضمّ الطّلبة الأطفال فترة انتظارهم لأخوتهم، والاستثمار في الطّاقات الكامنة لديهم، وليقضوا فيها وقتاً ممتعاً ومفيداً، من خلال تنفيذ مجموعة من النّشاطات بالمشاركة، من خلال تفعيل المجتمع المحلّيّ بالاتّفاق على جدول للنّشاطات اليوميّة موزّع بين ( نشاط قراءة القصص، واللعب بالمعجون والرّسم)، حيث لاقى هذا الحلّ المبتكر استحسان الجميع؛ لاأّه يحقّق السّلامة للطّلبة الأطفال، وفي نفس الوقت استغلال الوقت، بما هو نافع ومفيد.

مصطلحات بلغة الإشارة لإعداد قاموس إشاريّ

الاسم: فادية عقل

المديرية: لواء ماركا

ملكية الحل : د هناء جميل العبداللات

العلاقة بين الطّلّاب والمعلّم مهمّة؛ لما لها من أثر عميق في بناء حبّ المدرسة، والمعلّم، فبالتّواصل الجيّد بينهم يعزّزالتّفاهم المشترك، ويدفع بمعيقات التّعلّم لأن تزال، هذا ما تداركته المعلّمة فادية عقل بضرورة تعزيز التّواصل، وتسهبله بين المعلّم وطلبتة، وخاصّة الطّلبة الصّمّ. فخلال جائحة كورونا، وما خلّفته من صعاب، بزغت فكرتها، وهي الاستفادة من خبرات المعلّمات الصمّ اللواتي لديهنّ كمّ كبير من المصطلحات التّخصّصيّة في لغة الإشارة ؛ إذ تمّ، بدايةً، تشكيل فريق، وتجميع الكلمات، وعمل مسودّة مصوّرة بالفيديو، ليستفيد منها الطّلبة الصّمّ بالموادّ المختلفة. واستمرّت في مبادرتها بالتّعاون مع الجمعيّة الأردنيّة الأولى لمترجمي لغة الإشارة، وخبراء مختصّين من الصّمّ، وطلبة المدرسة، ممّن لديهم مهارات إشاريّة على تجميع المصطلحات ورقيّاً وإلكترونيّاً. وما تزال المعلّمة فادية ومعاونوها يبذلون قصارى جهدهم؛ لسدّ النّقص بالمصطلحات الإشاريّة العربيّة، إلّا أنّ التّطوير مستمرّ، ليستفيد من الحل أكبر عدد ممكن من الطلبة الصمّ ومعلّميهم.

المختبر الافتراضيّ(virtual lab) : تطبيقات إلكترونيّة للواقع الافتراضيّ المعزّز، يجرى خلاله العديد من التّجارب

الاسم: سمية جندب

المديرية: لواء الجامعة

نتيجةّ للتّكلفة العالية للعديد من الأجهزة والأدوات للمختبرات العلميّة، وللحفاظ على سلامة الطّلبة من الموادّ، والأدوات الخطرة، قامت المعلّمة سمية جندب بإنشاء المختبر الافتراضيّ، وذلك بتحضير جهاز العرض، وإيصاله بالحاسوب الذي تمّ تجهيزه بتحميل أحد تطبيقات المختبر الافتراضيّ، مثل science animated ، وعرضه أمام الطّالبات، ومن وقت لآخر يتمّ استخدام جهاز العرض led projecter ، وهو جهاز صغير بحجم كفّ اليد تقريباً، وسعره بسيط، يمكن اقتناؤه شخصيّاً من قبل المعلّم، كما ويمكن ربطه بالهاتف، وهذا يتيح للمعلّمين في المناطق النائية أو المدارس ذات الإمكانيّات المحدودة من تفعيل الحلّ لديهم بأقلّ الكلف والجهود. وفّر تطبيق هذا الحلّ الكتير من الكلف الماليّة الباهظة؛ لتوفيرالأدوات الرّقميّة والتّكنولوجيّة، بالإضافة إلى تعلّم ممتع ونشط مراعياً مبادئ السّلامة للطّلبة في نفس الوقت.