عن الجمعية

“الإنسان المتميز هو من يجعل الأشياء أفضل مما وجدها عليه، وهو من يترك الأشياء أجمل مما كانت عليه.”

هكذا وصفت جلالة الملكة رانيا العبدالله التربويين المتميزين في وطننا. إنهم التربويون الذين يجدون حلولاً للمشاكل اليومية التي يواجهونها في الميدان التربوي، فبعطائهم الملهم وقدراتهم الإبداعية وإصرارهم على توفير بيئة تعلمية أفضل لأبنائنا وبناتنا، كانوا منارة نهتدي بنورها في بناء قدرات الأجيال وتزويدهم بأدوات العلم والمعرفة. ونظرًا لتميزهم ومبادراتهم في إيجاد حلول خلاقة تلبي حجم المسؤولية التي أخذوها على عاتقهم، ارتأت جلالة الملكة أن تكريمهم واجب علينا، وتمكينهم ضروري لنهضة مجتمعنا، فأتت المبادرة الملكية السامية لتأسيس جمعية جائزة الملكة رانيا العبدالله للتميّز التربوي في عام 2005 لتكون جمعية مستقلة تهدف إلى نشر ثقافة التميّز وغرسها في كافة أرجاء الأردن من خلال تسليط الضوء على أولئك التربويين وإنجازاتهم في تحسين البيئة التربوية لطلابنا.

وفي رحلتها لتحقيق الإرادة الملكية السامية، تتعاون جمعية الجائزة مع الكثير من المؤسسات والجهات ذات الخبرات الاستشارية والفنية من القطاعين العام والخاص، بالإضافة إلى المؤسسات الإعلامية والجامعات الأردنية لتعمل على وصول ثقافة التميّز إلى كل بيت من بيوت الأردن.

رؤيتنا: آفاق متجدّدة للتميّز التربويّ لتمكين جيل المستقبل.

رسالتنا: تقدير التربويين، وتحفيز وتمكين المتميزين والمبدعين، ونشر ثقافة التميز والإبداع وتعميق أثرها، والمساهمة في إنتاج المعرفة

تقدير التربويين… عطاء يلهمنا وإنجازات ترشدنا

تبدأ رحلتنا في الجمعية مع التربويين المتميزين في تسليط الضوء على إنجازاتهم المتميزة والاحتفاء بها. وجدنا أن أمثل طريقة لتكريمهم هي أن نقدم لهم جوائز تقدر تميزهم كتربويين فازوا بها لخوضهم تجربة الجائزة ومعاييرها واجتياز كافة مراحلها والوصول الى  التميز، وتعبّر شكرنا لمحبتهم وحرصهم على أبنائنا، وللجهود التي بذلوها والحلول المبتكرة التي خرجوا بها وطبقوها في مجتمعاتهم ليسطروا من خلالها الفصل الأول في مسيرة التميّز، ، فخصَصْنا الأفراد بجائزة المعلم المتميز وجائزة المدير المتميز وجائزة المرشد التربوي المتميز، بينما أطلقنا جائزة مديريات التربية والتعليم الداعمة لهذا التميّز التربوي تعبيرًا عن كامل امتنانا لصناّع أجيال قادرين على النهوض بوطننا.

وتحت رعاية جلالة الملكة رانيا العبدالله، نُكرّم المتميزين ونهديهم جوائزهم خلال حفل سنوي، بالإضافة إلى أن كل تربوي اجتاز مرحلة مقابلات ما قبل الميداني يحصل على شهادة تقدير على مستوى المديرية في حفل خاص. ونحرص على مشاركة قصص نجاح التربويين وابتكاراتهم مع مجتمعنا الأردني ليكونوا مثالاً لنا جميعًا أينما كنّا ومهما كان عملنا.

لنحتفي بإنجازاتهم الملهمة!

الجدول الزمني لجمعية جائزة الملكة رانيا العبدالله للتميز التربوي

Timeline

2020
2020

إطلاق مشروع أتمتة الجوائز

  • إطلاق مشروع أتمتة الجوائز
2019
2019

استلام أكبر عدد من المتقدمين لجوائز التميز منذ تأسيسها

  • استلام أكبر عدد من المتقدمين لجوائز التميز منذ تأسيسها
2018
2018

توقيع مذكرة التفاهم مع وزارة التربية والتعليم على مأسسة مخرجات جمعية الجائزة

  • توقيع مذكرة التفاهم مع وزارة التربية والتعليم على مأسسة مخرجات جمعية الجائزة
2016
2016

تقييم مسيرة العشر سنوات لجمعية الجائزة

  • تقييم مسيرة العشر سنوات لجمعية الجائزة
  • مراجعة معايير جائزة المعلم المتميز
2013
2013

استحداث التقدير على مستوى المديرية

  • استحداث التقدير على مستوى المديرية
  • اثنان من المتميزين ضمن المعلمين الخمسين الأوائل في جائزة المعلم العالمية
2012
2012

إطلاق جائزة المرشد التربوي المتميز

  • إطلاق جائزة المرشد التربوي المتميز
  • إطلاق نادي المتميزين
2009
2009

إطلاق جائزة المدير المتميز

  • إطلاق جائزة المدير المتميز
2006
2006

إطلاق جائزة المعلم المتميز

  • إطلاق جائزة المعلم المتميز