ثمار التميز

يمثل مشروع “بيئتي الأجمل” أول مجتمع معرفي تُشرف عليه جمعية الجائزة بهدف توفير بيئة مدرسية تربوية  تتسم بالنظام والصحة والجمال والنظافة من خلال وضع إطار ممنهج واضح للعمل في اللجان المدرسية المتعارف عليها في وزارة التربية والتعليم. كما يقدم المشروع أدوات فاعلة لتحفيز التميز والإبداع والعمل نحو الارتقاء بمدارسنا من خلال تعزيز روح الانتماء لدى المجتمع المدرسي والمحلي

رؤيـة المشروع: إيجاد بيئة تربوية نظيفة، صحية، منظمة، جميلة محفزة للتميز والإبداع.

رسالة المشروع: الارتقاء بمدارسنا من خلال عمل مؤسسي وترسيخ الانتماء لدى جميع المشاركين.

انطلقت المرحلة الأولى من مشروع بيئتي الأجمل عام 2008  في ثلاث مدارس جرى خلالها تطوير دليل مجتمع بيئتي الأجمل والأدوات الخاصة به والذي يعد بمثابة وثيقة إرشادية للعمل المنجز. وبعد الانتهاء من المرحلة الأولى، خضع الدليل لمراجعة شاملة بالتعاون مع المدارس المشاركة والمعنيين في وزارة التربية والتعليم ليتم  اعتماده كمشروع ضمن الخطة التطويرية في مدارس وزارة التربية والتعليم لاحقًا في كافة مدارس المملكة.  وقد كلفت وزارة التربية والتعليم وجمعية الجائزة فريق عمل متخصص بمهمة متابعة العمل المنجز من خلال الزيارات الميدانية للمدارسة المشاركة والإطلاع على الإنجازات الشهرية لتقييمها وتقديم أية نصائح أو توصيات. 

أثمر المشروع عن القيم المضافة التالية

  • الانطلاق مما هو موجود في الميدان لتحسينه وتطويره بما يضمن استمرارية العمل
  •  تلبية المتطلبات الخاصة بكل مدرسة
  • العمل وفق منهجية واضحة (دعم مجالات الخطة التطويرية)
  • إصدار دليل بيئتي الأجمل (العام/ المفصل لكل لجنة من اللجان)
  •   اتباع آليات العمل الواضحة
  •      وضع الهيكل التنظيمي الذي يشمل كافة الأطراف المعنية
  • تعزيز ثقافة متابعة الأعمال وقياسها وتوثيقها
  • إصدار التقارير الشهرية
  •      تنظيم الزيارات الميدانية إلى المدارس المشاركة
  • تجسيد الشراكة المجتمعية الحقيقية
  • زرع السلوكيات الإيجابية لدى الطلبة والمعنيين
التسجيل في جوائز التميز التربوي